ذات صلة

جمع

بعد فشل شائعاتها.. محاولات إخوانية جديدة للتأثير على مصر

محاولات إخوانية جديدة لا تتوقف لتشويه صورة مصر عالميا...

مساعٍ يمنية مكثفة عالمياً لمواجهة ميليشيات الحوثي.. محاولات لاستعادة السلام

كثفت الحكومة اليمنية مساعيها الدولية مؤخرا لكشف ادعاءات ميليشيات...

بعد تنحِّي قاضي محاكمة مدبري انقلاب 30 يونيو.. اتهامات جديدة لزوجة البشير ومصادرة أملاكها

استمرارًا في مساعي السودان لتقييد الإخوان والإرهاب في البلاد...

فشل سلاح الشائعات ومحاولات الحشد وعزوف شعبي.. سقطات جديدة لإخوان تونس

ما زالت جماعة الإخوان تسعى بكل سبلها للتأثير على...

بعد فشل شائعاتها.. محاولات إخوانية جديدة للتأثير على مصر

محاولات إخوانية جديدة لا تتوقف لتشويه صورة مصر عالميا والتأثير على شعبها لإشعال الأوضاع، خاصة بعد تقييد أوضاعهم في إسطنبول بتوجيه من السلطات التركية، لذا اتجهت الجماعة إلى دمج فضائيتي “وطن” التي تبث من إسطنبول مع فضائية “الشعوب” التي تبث من لندن، وإطلاقهما من العاصمة البريطانية.

وتحاول جبهة محمود حسين دمج فضائيتها الخاصة التي تسمى “وطن” وتبث من إسطنبول مع فضائية الشعوب التي انطلقت مؤخراً من لندن بقيادة الإعلامي معتز مطر، مع احتواء الأخير بتمويل برنامجه “مع معتز”، وتكليفه رسمياً بإعداد حلقات عن الأزمات في مصر وتأليب الجماهير مستغلاً الحالة الاقتصادية التي تمر بها البلاد حالياً وارتفاع أسعار الدولار والغذاء والسلع والخدمات.

وكشفت مصادر أن محمود حسين قائد جبهة إسطنبول طلب من نائبه مدحت الحداد توجيه عمل الفضائية للداخل المصري، وتكليف عناصر الجماعة في مصر بتزويدها بمواد إعلامية عن المشكلات المجتمعية والأزمات الاقتصادية وإعداد فرق لتصوير معاناة المصريين من أزمة ارتفاع الدولار والأسعار واحتمال ارتفاع أسعار الوقود.

وتابعت المصادر: إنّ جبهة حسين قررت أن يكون الصحافي الإخواني محمد جمال هلال هو حلقة الوصل بين محمود حسين ومدحت الحداد المقيمين في إسطنبول مع معتز مطر المقيم في لندن، حيث يعمل هلال مذيعاً في فضائية “وطن”، ويتولى مسؤولية عدد من الوسائل الإعلامية والمراكز البحثية، مثل المركز المصري للدراسات ومركز مرسي للديمقراطية وقناتي بلقيس وسوريا الديمقراطية وليبيا الأحرار.

كما قررت الجماعة تخصيص نحو 300 ألف دولار لدعمهما في ثوبهما الجديد، كما تقرر الإعلان عن وظائف جديدة للعمل في القناة في لندن مقابل 5 آلاف دولار شهرياً، ويقوم باستقبال الراغبين في العمل القيادي الإخواني مختار العشري، على أن يتولى الاختيار بعد ذلك المسؤول الأول عن القناة مدحت الحداد.

وأصدر العشري تعليمات مشددة بإغلاق الكاميرات الداخلية لقناة “وطن” لمنع خروج أيّ تسريبات حول ما يجري حالياً ويتم التخطيط له.

وفي أكتوبر الماضي أطلقت جبهة إسطنبول بقيادة محمود حسين فضائية جديدة تبث من العاصمة البريطانية لندن لمهاجمة مصر والدعوة لإسقاط الدولة والحشد لتظاهرات ضد النظام.

وأطلقت الجماعة حينها على الفضائية الجديدة اسم “الشعوب”، ويديرها الإعلامي معتز مطر الذي سبق أن رحل من تركيا، بعد أن أجبرته السلطات التركية على مغادرة البلاد، وأوقفت برنامجه على فضائية “الشرق”.
تكليف معتز مطر بإعداد حلقات عن الأزمات في مصر وتأليب الجماهير مستغلاً ارتفاع أسعار الدولار والغذاء والسلع والخدمات.

ويمول تلك الفضائية رجل الأعمال الإخواني مدحت الحداد المقيم في تركيا، وهو أبرز قيادات جماعة الإخوان والذراع المالية للتنظيم، وتحديداً جبهة محمود حسين في إسطنبول، ويدير عدة محافظ مالية وشركات استثمارية كبيرة لها، فضلاً عن أنّه شقيق عصام الحداد مستشار الرئيس الإخواني السابق محمد مرسي، وعمّ جهاد الحداد مستشار السياسة الخارجية لمرسي أيضاً.

وقررت الجماعة تعيين مطر مسؤولاً عن القناة، وقد بدأ في استقطاب باقي المذيعين والإعلاميين الذين سيرحلون من إسطنبول وتوقفت برامجهم وأنشطتهم الإعلامية هناك وفقاً لقرار السلطات التركية، كما سيتم الاستعانة بعدد كبير من المعدّين والمراسلين والفنيين التابعين للجماعة في المقر الرئيسي للفضائية في لندن.

يُذكر أنّ السلطات التركية قررت العام الماضي منع أنشطة الإخوان الإعلامية، لاسيّما تلك التي تبث عبر فضائيات الجماعة في إسطنبول تمهيداً للتقارب مع مصر، كما أعلنت تركيا استئناف اتصالاتها الدبلوماسية مع مصر في مارس من العام قبل الماضي، وقد زار وفد تركي برئاسة نائب وزير الخارجية، سادات أونال، مصر في مايو من العام 2021 في أول زيارة من نوعها منذ 2013، وأجرى محادثات “استكشافية” في القاهرة مع مسؤولين مصريين قادهم نائب وزير الخارجية حمدي سند لوزا.